- Advertisement -

هل تشقير الحواجب يضر الحامل

قد ترغب العديد من النساء في تشقير حواجبهن أثناء الحمل لتفتيح لون الحاجبين وخاصة إذا كانت داكنة بشكل كبير، أو لتفتيح لون الشعر الزائد كبديل لطرق إزالة الشعر التقليدية، ويعتمد التشقير على استخدام المبيض الذي يحتوي على المواد الكيميائية التي يمكن أن تؤثر على بشرة الحامل، وحتى إذا لم تشعري أبدًا بالحاجة إلى تفتيح شعر رأسك، فقد تبدأين في التفكير في تفتيح حاجبيك أثناء الحمل، وربما تتساءلين هل تشقير الحواجب يضر الحامل ؟ إليكم الجواب وكل شيء عن تشقير حواجب المرأة الحامل في السطور التالية.

قد يهمك أيضا: هل صبغة الحواجب تؤثر علي الحامل

هل تشقير الحواجب يضر الحامل ؟

عند تشقير الحواجب عند المرأة الحامل من الأفضل استشارة الطبيب قبل استخدام أي مواد كيميائية على بشرتك، مثل قبل تناول أي أدوية، ولكن إذا لزم الأمر، فإليك بعض الخطوات الإضافية التي تحتاج إلى اتخاذها لتقليل المخاطر المحتملة لتبييض الحاجبين خلال فترة الحمل:

  • استخدمي أقل كمية من المشقر.
  • ضعي مشقر الحاجبين عندما تكونين في منطقة جيدة التهوية.
  • قللي من وقت ملامسة المشقر للحاجبين.
  • ارتدِ القفازات لتقليل احتمالية امتصاص الجلد للمشقر.
  • اشطفي وجهك بالماء البارد مسبقًا لإغلاق المسام، مما يترك فرصة أقل للتبييض لاختراق الجلد.

هل تشقير الحواجب يضر الحامل

أضرار تشقير الحواجب للحامل

لم تتمكن الدراسات حتى الآن من إثبات أو نفي ما إذا كان من الممكن امتصاص منتجات التبييض في مجرى الدم مما يضر بالجنين، ومن بعض الدراسات الإجماع الحالي على أن امتصاص هذه المواد من خلال الجلد نسبيًا منخفضة ومن غير المحتمل أنه يشكل خطراً على صحة الجنين، لكن طبعاً يجب استشارة الطبيب قبل استخدام أي من منتجات التبييض على الجلد، لأن المرأة قد تعاني من مشاكل جلدية كثيرة خلال هذه الفترة، مثل تكاليف الحمل، ومع زيادة الهرمونات قد تصاب بعض النساء بالحساسية وتهيج الجلد، لذا تجنب استخدام أي من منتجات تبييض الشعر أثناء الحمل حيث أن لها بعض الآثار الجانبية مثل:

  • مشاكل في التنفس.
  • تورم الثديين.
  • الشعور بالمرض أو التعب.

وتقول أراء طبية أخرى أن تشقير الحاجبين يضر بالمرأة الحامل، كما هو الحال مع صبغ الحاجبين بشكل كامل، حيث أن الأكسجين الموجود في بودرة التبييض يضر بالجنين عند استنشاقه، لذلك لا ينصح باستخدامه طوال فترة الحمل، كما أن أغلب المواد تستخدم للصباغة أو التبييض الكيماوي يمكن أن تضر بالجنين خاصة في المرحلة الأولى من الحمل، حيث أنه من أول مراحل نمو الجنين وأعضائه الحيوية ونمو أعضائه، لذلك لا تستخدمي بودرة تفتيح الحواجب أثناء الحمل.

قد يهمك أيضا: تشقير الحواجب بطرق كيميائية وطبيعية

لذلك يفضل تجنب تشقير حاجبيك أثناء الحمل للتأكد من عدم وجود مضاعفات أو آثار جانبية، كما يمكنك استخدام طرق تفتيح الحاجبين الطبيعية التي سنذكرها في السطور التالية:

بديل طبيعي لتشقير الحواجب للحوامل

إذا كنت ترغبين في تبييض الحواجب أثناء الحمل، فإليك بعض الطرق الطبيعية التي يمكنك استخدامها، ولكن قبل استخدامها، استشيري طبيبك وهي:

  • مزيج الليمون والعسل حل سريع النتائج على الوجه وليس له آثار ضارة.
  • عصير الطماطم مفيد جداً لتفتيح شعر الحاجبين وذلك عن طريق استخدامه يومياً لمدة عشر دقائق.
  • لب البابايا مع الحليب مفيد جداً أيضاً في تشقير الحاجبين لما له من فوائد عديدة.

من المهم جدًا فهم نوع شعرك وبشرتك لأن الطريقة التي تمتص بها بشرتك مادة التبييض تختلف عن غيرها، ويجب أن تكونين أكثر حرصًا بسبب التغيرات الهرمونية التي تحدث أثناء الحمل وتذكري أن التبييض مادة كيميائية لذلك يوصى بشدة استشارة الطبيب قبل الاستخدام.

قد يهمك أيضا: كيف اخفف لون صبغة الحواجب