هل تعانين من الحيرة بالمواقف المصيرية؟.. 5 خطوات تساعدك على إتقان فن اتخاذ القرار

نواجه كل يوم مواقف في الحياة تتطلب منا اتخاذ القرار، قد يكون هذا القرار صغير وواضح وذوعواقب بسيطة ، في حين قد يكون البعض الآخر أكثر صعوبة ويحتمل أن يغير حياتنا بشكل كامل.

لا شك أن اتخاذ القرار يلعب دورًا رئيسيًا في الطريقة التي تسير بها الأحداث في حياتنا، حيث يعد اتخاذ القرارات الجيدة أو السليمة أمر ضروري لحياة معيشية منتجة وفعالة.

هل أنتِ خائفة من اتخاذ الخطوات المناسبة بشأن تعزيز حياتك المهنية ، أو العلاقات الإنسانية ، أو الصحة ، الثروة؟، هل ترغبين في البدء في اتخاذ قرارات ناجحة من شأنها أن تنقلك باستمرار في اتجاه أحلامك؟ ..إذا كانت إجابتك بنعم فقد حان الوقت لكي تعرفي بعض الخطوات والتي يجب أخذها في الاعتبار عند اتخاذ القرار.

مهارة اتخاذ القرار المناسب
مهارة اتخاذ القرار المناسب

تحديد الهدف

واحدة من أكثر الاستراتيجيات فعالية في كيفية اتخاذ القرار هي تحديد الهدف، أي ببساطة تحديد الغرض من قرارك ومعرفة ما هي المشكلة التي تحتاج إلى حل؟ ولماذا تحتاج هذه المشكلة إلى حل؟، إجابة هذة التساؤلات سوف تساعدك على معرفة اتخاذ القرارات الجيدة.

تجميع المعلومات الهامة

عند اتخاذ قرارات جيدة ، من الأفضل جمع المعلومات الضرورية المرتبطة مباشرة بالمشكلة، سيساعدك ذلك على فهم أفضل لما يجب القيام به لحل المشكلة ، وقد يساعدك على الوصول لأفكار وحلول جديدة، ننصحك عند جمع المعلومات بوضع قائمة لكل بديل حتى تلك التي قد تبدو سخيفة في البداية أو تبدو غير واقعية.

اتخاذ القرار المناسب
اتخاذ القرار المناسب

وضع التصورات المستقبلية

إذا كنتِ ترغبين في معرفة كيفية اتخاذ القرارات الناجحة ، اختاري لحظة للتفكير في معنى النجاح بالنسبة لك، ثم اكتبي إجابتك على ورقة بعد ذلك ، اغمضي عينيك وتخيلي نفسك في المستقبل واتركي عقلك يتجول في أحلام اليقظة..ماذا ترين وتشعرين؟ هل أنتِ مبتهجة ؟ هل أنتِ في أفضل حال؟ ثم قومي بتدوين الملاحظات ، حيث يعد التصور الإبداعي أسلوب مهم لأولئك الذين يبحثون عن طريق النجاح.

لا تسألي الآخرين عما يجب عليك فعله

ليس عليكِ أن تسألِ الآخرين عما يفكرون فيه تجاه مشكلتك، حيث أن هذا الأمر يجعل اتخاذ القرار أكثر صعوبة ، حيث تنشغلين بآرائهم حول الأفضل بالنسبة لك، مثلا إذا سألتِ 4 أشخاص عما يعتقدون أنه ينبغي عليك فعله ، فستحصلين على الأرجح على 4 نصائح مختلفة، مما يصيبك بالحيرة والتوتر حيال المشكلة.

امنحي نفسك الوقت الكافي في التفكير

التفكير بوضوح وبشكل منطقي يستغرق وقتًا كافيًا، وبالتالي ، عندما نكون في عجلة من أمرنا ، فإننا نقفز إلى استنتاج سريع قد يكون مليئًا بالأخطاء بدلاً من التفكير بعناية في الحقائق والمعلومات، لذلك قد يكون التفكير السريع مفيدًا في القرارات الصغيرة المعتادة اليومية التي لا تتطلب الكثير من التداول، اما إذا كان القرار أكثر تعقيدًا وأهمية فمن الأفضل اخذ الوقت الكافي للتفكير في القرار المناسب.

فن اتخاذ القرار
فن اتخاذ القرار

الآن وقد حددتِ هدفك ، وقمتي بتجميع المعلومات اللازمة وقمتي باستعراض العواقب ، فقد حان الوقت لاتخاذ القرار وتنفيذ قرارك النهائي فعليًا، من المهم فهم أن هذه الخطوة يمكن أن تسبب قلقًا لدى بعض الأشخاص، اسألِ نفسك ، هل تشعرين أنك على حق؟ وهل هذا القرار هو الأفضل لك الآن ، وفي المستقبل؟ عندما تجيبين على هذه الأسئلة يجب أن تشعرين بالرضا تجاه النتيجة.