- Advertisement -

هل تناول البطاطا الحلوة يساعد في إنقاص الوزن

قد يتفاجئ البعض عند معرفة أن إضافة البطاطا الحلوة إلى النظام الغذائي يساعد في إنقاص الوزن، على عكس ما هو شائع حيث تشتهر البطاطا الحلوة بأنها تحتوي على مزيد من السكريات.

تستعرض لكِ حُرة، من خلال هذه المقالة أهمية إدخال البطاطا الحلوة في نظامك الغذائي وفوائدها الصحية، وكيفية دمج المزيد منها في وجبات الطعام .

ما هي البطاطا الحلوة

خضار حلو النكهة، ذات قشرة بنية اللون من الخارج ولحم ملون من الداخل، اللون البرتقالي الأكثر شيوعًا ، ولكن هناك أنواعًا أخرى بيضاء أو أرجوانية أو صفراء، وهذا التنوع يتوقف على نوع التربة والمناخ، وكلما كان لون لحم البطاطا برتقالي اللون كلما كانت الرائحة أقوى.

طالع ايضا : كيف يمكن أن تساعدك القهوة الخضراء على فقدان الوزن

القيمة الغذائية

هي مصدر غني للألياف بالإضافة إلى احتوائها على مجموعة من الفيتامينات والمعادن بما في ذلك الحديد والكالسيوم والسيلينيوم ، وهي مصدر جيد لمعظم الفيتامينات B وفيتامين C، كما أنها تحتوي على نسبة عالية من مضادات الأكسدة المعروفة باسم بيتا كاروتين ، والتي تتحول إلى فيتامين أ .

البطاطا الحلوة لإنقاص الوزن

إذا كنتِ تحاولين إنقاص الوزن عن طريق خفض السعرات الحرارية ، فإن إضافة البطاطا إلى نظامك الغذائي قد يساعدك في الحصول على أقصى قدر من التغذية.

تحتوي على حوالي 112 سعرة حرارية ولا شيء منها من الدهون لذا فهي قوة غذائية، كما تساعدك الكربوهيدرات المصنوعة من البطاطا الحلوة ومحتوى الألياف العالية على الشعور بالشبع لفترة أطول ، مما يساعد على تعزيز فقدان الوزن إضافة إلى احتوائها على كميات جيدة من النشا المعقد .

فوائدها الصحية

تحسين الهضم

تحتوي على الألياف والمعادن مما يجعلها ممتازة لعملية الهضم، خاصة وأنها تحتوي على النشا كما  أنها مهدئة للمعدة والأمعاء، ويمكن اعتبارها مكملات غذائية لمن يعانون من الأمراض.

علاج الالتهاب

تتمتع بخصائص مضادة للالتهابات، ويرجع ذلك إلى وجود بيتا كاروتين وفيتامين c والمغنيسيوم، وهما بنفس القدر من الفعالية في علاج الالتهابات الداخلية والخارجية، كما أنها مصدرا غذائيا بالغ الأهمية لعلاج التهاب المفاصل.

تعزيز نظام المناعة

تحمي جسمك فهي غنية جدا بالبيتا كاروتين وهو أحد مضادات الأكسدة الرئيسية، هذا جنبا إلى جنب مع فيتامين  C والحديد والفوسفور، كل هذه العناصر الغذائية تساعد في تعزيز المناعة والحفاظ على صحتك.

تخفيف الربو

فعالة في علاج احتقان الأنف، والشعب الهوائية والرئتين.

علاج التهاب الشعب الهوائية

يعتقد أن البطاطا ذات المذاق الحلو قادرة على تدفئة الجسم ، ربما بسبب الحلاوة والمواد المغذية الأخرى التي تؤثر على درجة حرارة الجسم، وتعتبر هذه الخاصية أيضا مفيدة للأشخاص الذين يعانون من التهاب الشعب الهوائية، حيث يساعد تركيز فيتامين c والحديد والمواد المغذية الأخرى على علاج التهاب الشعب الهوائية.

علاج السرطان

بيتا كاروتين الذي يتواجد في البطاطا السكرية هو أحد مضادات الأكسدة ومادّة مضادة للسرطان، ويعتبر بيتا كاروتين هو وفيتامين c الموجودان في البطاطا الحلوة مفيدًا جدًا لعلاج أنواع مختلفة من السرطان ، وخاصةً تلك الخاصة بالقولون والأمعاء والبروستاتا والكليتين والأعضاء الداخلية الأخرى.

علاج قرحة المعدة

لها تأثير مهدئ على المعدة والأمعاء، الفيتامينات b المركب ، فيتامين c ، بيتا كاروتين ، البوتاسيوم ، والكالسيوم كلها فعالة جدا في علاج قرحة المعدة، علاوة على ذلك فإنها تمنع الإمساك كما تعمل الخصائص المضادة للالتهابات والمهدئة للبطاطا الحلوة على تقليل الألم والتهاب القرحة.

مرض السكري

خلافا للاعتقاد الشائع ، فإن البطاطا الحلوة مفيدة لمرضى السكر بشكل مثير للدهشة ، فهي فعالة جدا في تنظيم مستويات السكر في الدم من خلال المساعدة في إفراز الأنسولين ووظائفه.

ولكن بالطبع  هذا لا يعني أن مرضى السكر يمكن أن يأكلوا البطاطا الحلوة بشكل عشوائي، ولكن الفكرة هنا تكمن في أن البطاطا الحلوة يمكن أن تحل محل الأرز أو تناول الكربوهيدرات كخيار صحي.

منع الجفاف

الألياف الموجود في البطاطا الحلوة، تساعد الجسم على الاحتفاظ بالماء وهذا يحافظ على توازن الماء في الجسم ، ويحافظ على رطوبتك وبالتالي تعمل الخلايا بكفاءة.

كيف تتناولين البطاطا الحلوة؟

يمكنك خبز البطاطا وتناولها مع مزيدا من القرفة، أيضا يمكن تناولها مع الشوفان، أو هرسها مع مرق الخضروات وتناولها كحساء.

يمكن تقديمها كنوع من أنواع السلطات، كما تقدم البطاطا الحلوة المهروسة كإضافة رائعة إلى الحلويات ، وبالطبع فطيرة البطاطا هي الحلوى الكلاسيكية المفضلة للجميع.

هل تناول البطاطا الحلوة آمن للجميع ؟

البطاطا الحلوة إضافة ممتازة لنظام غذائي متوازن، ومع ذلك فإنها تحتوي على أكسالاتيس الذي يربط الكالسيوم والمعادن الأخرى، وقد يسبب حصوات في الكلى ، لذلك يجب تناولها باعتدال.

إذا كان لديكِ حصى في الكلى أو  عرضة لخطر كبير من الممكن أن يتطور في المستقبل، وكنتِ تشعرين بالقلق، يفضل استشارة طبيبك الخاص.

طالع ايضا : تعلم كيفية إنقاص الوزن على المدى الطويل بأبسط الحيل