حاربي اكتئاب الشتاء بتناول الأسماك مرتين أسبوعيا

تعد الأسماك من الأطعمة الغنية بالبروتين، كما أن تناولها يوفر مجموعة من الفوائد الصحية للجسم، فهي أقل في الدهون من أي مصدر آخر مثل البروتين الحيواني.
السمك هو أحد مصادر البروتين الأكثر فائدة لنظامك الغذائي، حيث إنه مليء بالمغذيات الأساسية ، مثل أحماض أوميغا 3 الدهنية ، وهي مصدرغني بالبروتين للحفاظ على جسمك وعضلاتك قوية، لذا احرصي على إدخال الأسماك في نظامك الغذائي إذا كنتِ تريدين الحفاظ على وزنك، فالأسماك لا تؤثر على محيط الخصر فحسب ، بل تؤثر أيضًا على وظائف الجسم الأخرى بما في ذلك الكبد والمخ.

طالع ايضا : 7 أطعمة بالمنزل تغنيك عن المضادات الحيوية

من المفترض أن تتناولي الأسماك مرتين في الأسبوع..تعرفي على الفوائد الصحية المذهلة للأسماك:

توفير الطاقة التي يحتاجها جسمك

يحتاج جسمك إلى كمية كافية من البروتين للحفاظ على الطاقة، وهو ما يوفره لك الأسماك بسبب محتوى البروتين العالي الموجود فيه مع الكمية المطلوبة من المواد الغذائية في جسمك، لن يكون لديك مستويات طاقة متوازنة فقط ولكن البروتين سوف يجدد الخلايا التالفة.. تناول سمك السلمون بانتظام يساعدك في الحفاظ على مستويات الطاقة في الجسم.

انخفاض السعرات الحرارية

استهلاك السعرات الحرارية أسهل بكثير من حرقها، وبالتالي يجب عليك اختيار الطعام الذي يحتوي على سعرات حرارية قليلة مثل السمك، يحتوي السمك المشوي أو المطبوخ على البخار على الحد الأدنى من الدهون التي تجعله خيارًا مثاليًا للأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن.

تحسين صحة القلب والأوعية الدموية

تحتوي الأسماك على أحماض أوميغا 3 الدهنية ، والتي تخفف من مخاطر الإصابة بالسكتة الدماغية والنوبات القلبية، وكشفت دراسة حديثة أن دمج السمك في نظامك الغذائي مفيد لصحة القلب.

تساعد الأحماض الدهنية أوميغا 3 على توسيع الشرايين ويصبح تدفق الدم السليم ممكناً إلى مجرى الدم، علاوة على ذلك  يمكن لأي شريحة من الأسماك ، التي تقلى في زيت الزيتون أن تضاعف من المغذيات التي تساهم في صحة القلب والأوعية الدموية من خلال تعزيز مستويات الكوليسترول الجيدة.

الصحة النفسية

أثبتت العديد من الدراسات أن تناول سمك السلمون والماكريل له آثار إيجابية على الصحة النفسية، وبحسب خبراء التغذية فإن العناصر الغذائية مثل الأحماض الدهنية أوميغا 3 من العوامل التي تسهم في محاربة الاكتئاب والتوتر والقلق.

ذاكرة قوية

يقترح خبراء التغذية دمج مجموعة متنوعة من الأسماك في النظام الغذائي للبالغين لمنع الاضطرابات الدماغية المرتبطة بالعمر مثل مرض الزهايمر، وكشفت دراسة طبية أن تناول وجبات الطعام التي تحتوي على الأسماك مرتين في الأسبوع  يمكن أن تحسن تركيزك ووظائفك الإدراكية.

الحفاظ على صحة الجهاز التنفسي

أنتِ تحتاجين إلى تناول الأطعمة التي تحتوي على مغذيات مثل البوتاسيوم وفيتامين ب، التي تمنع الجهاز التنفسي من الإصابة بالأمراض المزمنة المختلفة.

يقترح خبراء التغذية دمج سمك السلمون والتونة في النظام الغذائي لمرضى الربو، حيث تساهم في منع حدوث التهاب في الصدر بسبب السعال المستمر كما تساعد على تخفيف صعوبة التنفس، أيضا أن تناول الأسماك بانتظام يقلل من مخاطر الربو عند الأطفال.

معالجة الأرق

تساهم العناصر الغذائية مثل فيتامين د والبروتين والمغنيسيوم المتواجدة في الأسماك على الحصول على نوم هادئ لساعات ، حيث يؤدي نقص هذه المغذيات إلى الأرق المزمن.

بشرة صحية

إن دمج الأسماك في نظامك الغذائي اليومي يمكن أن يصبح سر جمالك بسبب المستويات العالية للأحماض الدهنية أوميغا 3 والبروتين وفيتامين أ وفيتامين ب، حيث أن جميع هذه العناصر تعزز من مرونة البشرة وبالتالي تخفف من مخاطر الشيخوخة المبكرة، أيضا يساهم السمك بشكل فعال في علاج الأمراض الجلدية مثل الصدفية.

تقليل مخاطر الإصابة بمرض السرطان

يمكن للأسماك أن تخفض خطر الإصابة ببعض أنواع السرطانات، وأظهرت دراسة طبية أمريكية أن الأشخاص الذين يتناولون كمية كبيرة من الأسماك لا يصابون بسرطان الجهاز الهضمي ، مثل سرطان الفم والبلعوم وسرطان القولون والبنكرياس ، بالمقارنة مع أولئك الذين يتناولون كميات أقل من الأسماك.

خفض ضغط الدم

إذا كنتِ تعاني من ارتفاع ضغط الدم ، فقد يؤدي إدخال المزيد من الأسماك لنظامك الغذائي إلى تقليلها، حيث يساعد الزيت الموجود في السمك على خفض ضغط الدم.

علاج أمراض الكبد

تبين أن الأحماض الدهنية أوميغا 3 الموجودة في الأسماك تساعد في علاج أمراض الكبد، أظهرت دراسة أجرتها جامعة كولومبيا أن أوميغا 3 يساعد على تكسير الدهون الثلاثية والأحماض الدهنية في الكبد ، مما يقلل من خطر الإصابة بأمراض الكبد الدهنية.

فروة رأس صحية

يمكن لفروة الرأس غير الصحية أن تتلف بصيلات الشعر التي تؤدي إلى تساقط الشعر، لذا يمكنك عن طريق أحماض أوميغا 3 الدهنية الموجودة في الأسماك منع تساقط الشعر.

تعد الأسماك مصدر للبروتين لذلك فهي من المغذيات التي تعمل على تحسين حالة فروة رأسك التالفة، تناولي الأسماك بشكل منتظم لإعادة بصيلات الشعر وتعزيز نمو الشعر.

تقوية العضلات

يوصي خبراء التغذية بتناول سمك السلمون بسبب محتوى البوتاسيوم الموجود فيه، حيث أن كمية كافية من البوتاسيوم تعمل على تقوية عضلاتك، أظهرت دراسة نُشرت في قسم الطب الرياضي أن فيتامين د وأوميغا 3 ، وهما من الأحماض الدهنية البارزة في معظم الأسماك الدهنية ، يلعبان دوراً كبيراً في تجديد العضلات بعد التمرين.

يمكنك تناول سمك الماكريل المشوي أو سمك السلمون مع خيارات مغذية أخرى، مثل الفاصولياء الحمراء وذلك لتحسين عضلاتك.

يعالج نقص الحديد

ننصحك بتناول الأسماك إذا كنتِ تعانين من نقص الحديد، يمكن أن يساعد تناول سمك التونة وسمك السلمون في تعزيز دوران الدم ومكافحة المخاطر المرتبطة بنقص الحديد، مثل الإرهاق المزمن وفقر الدم.

يجب الحد من تناول كميات كبيرة من الأسماك في هذه الحالات:

السمك مصدر غذاء صحي يمكن تناوله بأمان وفقا لعمرك وظروفك الصحية، ولكن لابد من الحذر وعدم تناوله بكميات كبيرة في حالة الأطفال الصغار والنساء الحوامل، حيث إن الاستهلاك المفرط للأسماك الملوثة بالزئبق يمكن أن يؤثر بشدة على نمو الطفل.

كبار السن من الرجال والنساء أيضا عليهم عدم الاكثار من تناول المأكولات البحرية والأسماك، خوفا من الحصول على كمية كبيرة من أوميغا 3 غير الموصى بها لكبار السن.

عند اختيارك لأسلوب حياة صحي.. تناولي هذه المأكولات البحرية:

يوصي خبراء التغذية بتناول المأكولات البحرية في حالة اختيار اتباع أسلوب حياة صحي متوازن، حيث يحتوي السمك المشوي أو المطهو بالبخار أو المقلي على العديد من العناصر الغذائية.

إذا كنتِ تعانين من زيادة في الوزن وتريدين فقد كميات كبيرة من الدهون لتجنب المزيد من المشاكل الصحية ، عليك تناول أنواع الأسماك مثل التونة والماكريل والسلمون في نظامك الغذائي اليومي، وذلك لأن  تلك الأسماك تحتوي على الكثير من المعادن والفيتامينات التي تمنعك من الإصابة بالأمراض المزمنة مثل السكري والكوليسترول والربو ومشاكل العيون المختلفة.

شاهد ايضا : ماذا يحدث لجسمك عند تناول التمر يوميا لمدة أسبوع