10 أسباب تدفع المرأة لتجاهل خيانة زوجها

تتعرض الكثير من النساء إلى خيانة أزواجهن، والتي يكون ورائها العديد من الأسباب ، قد تكون من أجل البحث عن عاطفة مع امرأة أخرى،أو فضول أو ملل، خاصة بعدما أصبحت الخيانة الزوجية ظاهرة واسعة الانتشار في المجتمع الحديث ، كما يتضح إلى حد ما من خلال عدد كبير من مواقع الويب الخفية وتطبيقات الهواتف الذكية.

كثيراً ما نسمع عن النساء اللواتي يعرفن بخيانة أزواجهن، ولكن يتجاهلن مناقشة ذلك الأمر ، ويرجع ذلك إلى بعض الاعتبارات التي تضعها العديد منهن ..هل تصدقين ذلك؟.

الخيانة الزوجية
الخيانة الزوجية

ما هي أسباب تقبل النساء لخيانة أزواجهن؟

  • لا تريد أن تكون وحدها.. إن النساء أكثر خوفًا من البقاء في الحياة بمفردهن من الرجال، لذا فإن الخوف  في هذه الحالة يحفظ العلاقة بين الزوج والزوجة حتى لوتطلب الأمر تقبل الخيانة.
  • تحتاج بعض النساء إلى رجل يعتني بها ماديا، لذا فإنها تقبل بالخيانة خوفا من تأثر حالتها المادية وبالتالي وضعها في المجتمع بعد وقوع الطلاق، وقد أظهرت الدراسات أن مستوى معيشة الزوجة السابقة ينخفض ​​بأكثر من 25٪، ولذلك فإنه من المحتمل أيضًا أن يفقدن الضروريات الأخرى ، مثل التأمين الصحي ومنازلهن.
  • مرور العديد من الأعوام على الزواج، تجعل النساء يتخلين عن فكرة وجود الزوج المثالي خاصة مع تقدم السن، وهو أحد الأسباب التي تجعلهن يتقبلن الخيانة ويرفضن الطلاق فهن يدركن أن رفيق الدرب سيخيب آمالهن.
  • بعض الوظائف تكون مرتبطة بالحالة الاجتماعية، والعديد من النساء المتعلمات ما زلن يضعن وظائفهن في المرتبة الثانية بعد أزواجهن، حيث يمكن للزوجة أن تفقد مكانتها في عملها بسبب الطلاق,
  • قد تضطر الزوجة في بعض الأحيان بقبول خيانة زوجها، بسبب رفض عائلتها الطلاق.
  • الخوف من فقدان الأصدقاء في حالة الطلاق، يجعلها تتقبل خيانة زوجها ، حتى لا تخاطر بتفريق وخسارة دائرتها الاجتماعية.
  • في بعض الحالات قد يكون التسامح الشديد من الزوجة مع خيانة زوجها، دليل على تدني احترام الذات .
  • في الواقع ، إن النساء الفقيرات هن أكثر عرضة للبقاء لأنهن لا يستطعن ​​العيش بمفردهن، أو لا يمكنهن إعالة أطفالهن.
  • تواجد الانفصال العاطفي في العلاقة بين الزوجين، يجعل الزوجة لا تعطي اهتمام لخيانة زوجها بل وتتجاهلها.
  • قد تتجاهل الزوجة خيانة زوجها  في حالة وجود أطفال، حيث ترفض بعض النساء الطلاق وتفضل أن يكبر أطفالهن في وجود الآباء، وكشف علماء النفس أن قبول المرأة بخيانة زوجها في بعض الأحيان قد يكون محاولة منها للحفاظ على منزلها وأسرتها الصغيرة.