10 أطعمة تسبب لك الأرق وعدم النوم..ابتعدي عن تناولها

هل تواجهين صعوبة في النوم ولا تدرين لماذا؟.. بالتأكيد ، لدينا جميعًا أوقات يكون لدينا فيها أرق وقد لا يكون الضغط النفسي هو السبب الوحيد وراء عدم نومك، من الممكن أن يكون السبب مفاجأة لا تتوقعينها.

قد يبدو الأمر مفاجئًا، أن الأطعمة التي تتناولينها هي التي تسبب لك الأرق حيث يكون لها تأثير كبير على قدرتك في الحصول على ليلة نوم مريحة..هل تعلمين أن هناك أطعمة شائعة يمكن أن تثير القلق وبالتالي عدم نومك؟

فيما يلي 10 أطعمة يمكن أن تسبب لك الأرق:

 

لا تتناولي هذه الأطعمة
لا تتناولي هذه الأطعمة

القهوة

ابتعدي عن تناول القهوة قبل النوم بست ساعات على الأقل أيضا ، احذري من الكافيين المخفي مثل الذي يتواجد في الشوكولاته والصودا.. نعم هذه القطعة الصغيرة من الشوكولاتة الداكنة التي كان عليك عدم تناولها يمكن أن تكون السبب وراء  شعورك بالأرق وعدم الرغبة في النوم.

الطعام الحار

الأطعمة الغنية بالتوابل يمكن أن تسبب في عسر الهضم وتهيج الجهاز الهضمي العلوي.. وباتالي هذا يمكن أن يسبب الألم مما يمنعك من الحصول على ليلة نوم هادئة.

السوائل

نعم ، هذا هو السبب في أنك تستيقظين مرتين في الليل للذهاب إلى الحمام. من المهم جدًا أن تنامي ليلة كاملة دون انقطاع. حاولي التوقف عن استهلاك أي سوائل بعد الساعة 8 مساءً.

اللحوم الحمراء

ابتعدي عن تناول اللحوم الحمراء في المساء، فاللحوم الحيوانية الغنية بالبروتين والدهون هي واحدة من أصعب الأطعمة التي تهضمها أجسامنا، لذا إذا اردتي تناوله فعليك أن تبذلي جهدًا لمضغه بشكل صحيح لتخفيف هضمه.

الغلوتين

الغلوتين هو بروتين موجود في منتجات القمح والشعير ، بالنسبة للعديد من المصابين بالقلق يمكن أن يكون الغلوتين أيضًا محفزًا كبيرًا لأعراض القلق، فقد أكدت الأبحاث أن الأشخاص المصابين بمرض الاضطرابات الهضمية وعدم تحمل الغلوتين (مثلي) هم أكثر عرضة لخطر القلق والاكتئاب واضطرابات المزاج.

الأطعمة المصنعة

إن الدقيق والسكريات المكررة تغذي البكتيريا والميكروبات الضارة في الأمعاء، فيما تعد صحة الأمعاء هي أحد الأسباب الرئيسية في القلق المزمن ، ويمكن علاج العديد من اضطرابات المزاج عن طريق تكاثر البكتيريا الجيدة في أمعائك.

منتجات الألبان

أظهرت الأبحاث أن الأشخاص الذين يعانون من القلق يقولون إنهم لاحظوا زيادة في أعراض القلق خلال دقائق من استهلاك منتجات الألبان. حوالي 10 % من البالغين يعانون من عدم تحمل اللاكتوز ، ويعتقد أن أكثر منهم يواجهون صعوبة في هضم الكازين الموجود في حليب البقر، وتتسبب الألبان في حدوث الانتفاخ والإسهال والإمساك.

الصودا

بالإضافة إلى الألوان الصناعية والمواد المضافة الموجودة في الصودا ، يعد الأسبارتام أحد المكونات الأكثر شيوعًا (وربما الخطرة) الموجودة في أشياء مثل حمية الصودا بالإضافة إلى منع إنتاج السيروتونين في أدمغتنا (مثل السكر) ، يُعتقد أن الأسبارتام أيضًا مسؤول عن الصداع والأرق والقلق وتقلب المزاج وتم ربطه بأشكال معينة من السرطان.

 الأطعمة المقلية

ليست الأطعمة المقلية صعبة الهضم فحسب ، بل إنها تحتوي أيضًا على القليل جدًا من التغذية. يعد الجمع بين خيارات الطعام الرديئة وعمليات الطهي غير الصحية طريقة مؤكدة لتفاقم أعراض القلق لديك. يتم طهي معظم الأطعمة المقلية مثل البطاطس المقلية والدجاج وحلقات البصل بزيت مهدرج.

 عصير الفاكهة

عصير الفاكهة ، تمامًا مثل المشروبات الغازية والمشروبات الأخرى التي يتم شراؤها من المتجر مليء بالسكر. هناك ثلاثة أنواع مختلفة من السكر: السكروز والجلوكوز والفركتوز. الفركتوز هو السكر الموجود بشكل طبيعي في الفواكه والخضروات ، وعادة ما يضاف إلى عصير الفاكهة والمشروبات بنكهة الفاكهة.