3 أشياء تفعلها كل صباح لتكون صاحب أسلوب تفكير صحي

أفضل وقت لتكوين أسلوب تفكير جيد هو الصباح الباكر

أكثر الأمور إيجابية التي تقوم بها كل صباح هي خلق أسلوب تفكير جيد. ولكن لماذا الصباح؟ لأنه أفضل وقت في اليوم لتشكيل التفكير.
فكر في توجهاتك الخاصة كقطعة من الزجاج الساخن، يمكنك تشكيله كيفما تريد. ولكن كلما مر الوقت، سيبرد الزجاج ولن تتمكن من تشكيله.
لذلك أنت بحاجة للتحكم في أسلوب تفكيرك بمجرد نهوضك من النوم، لأنه من السهل عليك أن تشكله كيف تشاء وتضعه بالطريقة التي تناسب حياتك وتخدم أهدافك.
ليس بإمكانك أن تعلم الأشخاص الذين ليس لديهم استعداد للتعلم. ولكن يمكنك إبراز نموذجك الخاص بأتباعك أسلوب تفكير مبتكر يصعب اختراقه.
إليك الطرق الثلاثة الناجحة لخلق أسلوب تفكير جديد.

1- اتبع روتين الصباح ذي الـ7 خطوات لتكن سعيدًا

روتين الصباح الباكر يمكن أن يغير من طريقة تفكيرك للأفضل

إن اتباعك للروتين الصباحي يوميًا يمكن أن يكون بمثابة القوة السحرية التي ستؤهلك للحصول على أسلوب تفكير هادئ وصاف للتعامل مع الحياة اليومية. هناك طرق ووسائل لا حصر لها لبداية يوم جديد بطاقة وسعادة، ولكن يعد هذا الروتين أفضلها على الإطلاق:
– تنفس جيدًا
– تخلص من المشاعر السلبية
– مارس الرياضة
– اشرب ماء كثيرًا
– غني وامرح
تأمل
– ضع هدف أو غاية
وأخيرًا الثقة بالقدرات، والحلم البسيط بالقدرة على تحقيق الأهداف.
هذه النقاط بمثابة رياضة ذهنية لن تستغرق سوى بضع دقائق كل يوم وهي بمثابة قوة متجددة لبدء يومك بسعادة ونشاط.

طريقة تفكيرك هي التي تحدد شخصيتك

وتذكر أنك إذا مررت بتجربة فاشلة، فكل ما عليك هو أخذ العبرة منها، والاستفادة قدر الإمكان من خطواتها، فهي ستشكل لديك الخبرة وستجنبك السقوط في فجوة الفشل مرة أخرى.

 

2- فكر في خمس أشياء تشعر بالامتنان لأجلها

من أسرع الطرق التي تساعد في تحويل المزاج من السلبي إلى الإيجابي هي أن تفكر في الأشياء (النعم) التي تشعر بالامتنان لأجلها. كثيرًا ما ينسى الإنسان كل الأشياء الجميلة التي منحته الحياة إياها كالصحة والزواج والأبناء، تلك النعم التي رغبنا في الحصول عليها وعندما امتلكناها نسيناها. يتعمد الناس في الأغلب التفكير فيما ينقصهم، لا فيما يملكون ولكن هذا التدريب سيجعلك تفكر في كم المزايا التي تتمتع بها والتي يحلم بها غيرك. فكر في خمس أشياء جميلة في حياتك واشكر الله عليها.

3- اكتب صفحة في دفتر يومياتك

التفكير الصحي ينتج عنه سلوكيات قويمة وإيجابية

تعد الكتابة واحدة من أفضل العادات التي يمكن أن تمتلكها في حياتك بالكامل. فليست الكتابة قادرة على تغيير أسلوب تفكير المرء فقط، ولكنها بمثابة تفريغ لكل ما هو سلبي في داخلك. عن طريق الكتابة، يمكنك أيضًا التواصل مع النسخة الواقعية منك! لمس كل ما هو حبيس بداخلك وتحاول التخلص منه. الكتابة قد تكون أسلوب بسيط يمنحك الوعي حول مشاعرك التي لا تدري أنك تشعر بها حقًا.
ابدأ يومك بالكتابة وقبل الإفطار، أو في أي وقت يناسبك، فقط اكتب لتفرغ ما في قلبك. دون مشاعرك وأفكارك حول نفسك واليوم الجديد وما هي توقعاتك وأهدافك. وتذكر بأنك مسؤول بشكل كامل عن أي عمل تقوم به.
وأخيرًا عليك بتغيير الاعتقادات السلبية؛ لأنّ الاعتقاد هو حجر الأساس لبناء الأفكار، وتغيير المعتقدات وهو شرط أساسي لتغيير أسلوب التفكير؛ حيث يجب البحث عن الاعتقاد من ناحية صحته، وآثاره. حدّد أفكارك بعد اختيار اعتقاد سليم وصحيح. وأخيرًا الفعل هو التطبيق الواقعي للأفكار التي قمت باتخاذها.