5 أشياء عليك تجنبها بعد عملية شفط الدهون من البطن !

شفط الدهون هو إجراء تجميلي يعمل على إزالة الدهون التي لا يمكن التخلص منها من خلال أنظمة الدايت المختلفة وممارسة الرياضة. عادة ما يقوم جراح التجميل بإجراء العملية على الوركين والبطن والفخذين والأرداف والذراعين وتحت الذقن أو الوجه بهدف تحسين المظهر العام والحصول على إطلالة جذابة. ولكن يمكن أيضًا إجراء عملية شفط الدهون مع جراحات التجميل الأخرى، بما في ذلك شد الوجه وتصغير الثدي وشد البطن. ولكن هل تعلمي أن هناك أمور يجب تجنبها بعد عملية شفط الدهون من البطن ؟.

قد يهمك أيضا: كريم لإزالة تجاعيد حول العين

عملية شفط الدهون
عملية شفط الدهون من البطن هي عملية جراحية تتم تحت تأثير البنج الكلي

من يَصلُح لعملية شفط الدهون؟

لا ينصح الأطباء بإجراء عملية شفط الدهون إذا كنت تعاني من مشاكل صحية في تدفق الدم أو كنت تعاني من أمراض القلب أو السكري أو ضعف جهاز المناعة. إن من يعاني من السمنة المفرطة في منطقة البطن هو بلاشك أقوي المرشحين لإجراء هذه الجراحة وهى عملية جراحية تتم تحت التخدير الكلي. كما يجب أن تعلم أن شفط الدهون لن يخلصك من السيلوليت، لذا إذا كنت تأمل أن تخرج من الجراحة بأمان تام، فهذا قد لا يكون صحيحًا 100%، لأن عملية شفط الدهون من البطن هي عملية جراحية وتنطوي على بعض المخاطر. لذلك عليك أن تكون بصحة جيدة قبل أن تقدم عليها، وأن تتحدث مع طبيبك . هذا يعني أنه يجب عليك على الأقل:

  1. أن تكون متمتعًا بصحة جيدة
  2. ألا تعاني من أمراض كالقلب مثلًا
  3. لديك بشرة قوية ولكن مرنة
  4. غير مدخن

هل نتائج شفط الدهون دائمة؟

تتم إزالة الخلايا الدهنية بشكل دائم أثناء شفط الدهون. لكن يمكنك استعادة الوزن مرة أخرى، مع وجود خلايا دهنية جديدة ، والتي عادة ما تنتقل إلى مناطق مختلفة من جسمك.

للحفاظ على شكلك الجديد بعد الجراحة، عليك باتباع نظام غذائي يحتوي على الكثير من البروتينات الخالية من الدهون، والفواكه والخضروات، والحبوب الكاملة، ومنتجات الألبان قليلة الدسم. ومارس الرياضة بانتظام.

الخبر السار هو أن الدهون لن تعود (وستبقى النتائج المثالية سليمة) إذا حافظ المريض على وزنه بعد شفط الدهون.

قد يهمك أيضا: إزالة التجاعيد تحت العين نهائياً

عمليات تجميل لشفط الدهون
هناك محاذير عليك تجنبها بعد عملية شفط الدهون من البطن

مخاطر عملية شفط الدهون من البطن :

كما هو الحال مع أي عملية جراحية كبرى، فإن شفط الدهون ينطوي على مخاطر، مثل النزيف واستجابة الجسم تجاه التخدير. تشمل المضاعفات المحتملة ما يلي: قد يصاب الجلد بالتعرج أو التموج أو بالذبول بسبب إزالة الدهون غير المتكافئة وضعف مرونة الجلد.

قد يصاب المريض بجلطات الدم لذا فمن يجري جراحة شفط الدهون عليه أن يتناول الأدوية المسيلة للدم لتجنب الإصابة بالجلطة.

أمور عليك تجنبها بعد عملية شفط الدهون :

  • البقاء في وضع ثابت مدة طويلة.
  • ممارسة التمارين الرياضية القاسية.
  • قضاء وقت طويل في الحمام.
  • أن تصاب بالجفاف.
  • التمرينات القوية ورفع الأشياء الثقيلة.

نصائح للإسراع بالشفاء بعد عملية شفط الدهون من البطن

ما بعد عملية شفط الدهون
للحفاظ على شكلك الجديد بعد الجراحة، عليك باتباع نظام غذائي صحي غني بالبروتين
  • ارتداء الملابس الضاغطة بعد الجراحة. يساعد ارتداؤها خلال الأسابيع الأربعة الأولى على تقليل التورم وتسريع الشفاء.
  • الابتعاد عن أي شيء من شأنه أن يرفع معدل ضربات القلب وضغط الدم، خاصة في الأسبوع الأول بعد الجراحة. يمكن أن يؤدي القيام بأي من هذا إلى زيادة خطر حدوث نزيف من منطقة العملية. يمكنك ممارسة الرياضة المعتادة بعد حوالي أربعة إلى ستة أسابيع من العملية.
  • كما ينصح الأطباء بعدم الاستحمام أو الذهاب في أحواض المياه الساخنة لمدة أربعة أسابيع على الأقل بعد الجراحة ، لأن ذلك قد يزيد من خطر الإصابة بالعدوى.
  • الإكثار من شرب الماء حيث سيساعد شرب الكثير من الماء في تقليل خطر التورم المفرط بعد العملية حيث لا يجب وضع ضمادات باردة أو ساخنة على المنطقة المصابة. قد يواجه المريض بعض التورم المتبقي لمدة شهرين قبل رؤية النتائج النهائية للشكل الجديد.

بشكل عام، من المحتمل أن تبدأ في الشعور بتحسن كبير بعد أسبوع ، خاصة إذا كنت قد تخلصت من الدهون في منطقة صغيرة فقط. خلاف ذلك، يمكن أن يستمر التعافي لأكثر من أسبوعين.

يمكن أن تشمل العوامل الأخرى التي يمكن أن تؤثر على طول فترة التعافي من عملية شفط الدهون من البطن أيضًا التاريخ المرضي للحالة، والصحة العامة، والعمر، حيث سيتعافى المرضى الأصغر سنًا والأكثر صحة أسرع من كبار السن الذين لا يتمتعون بصحة جيدة.

قد يهمك أيضا:  تمارين شد الرقبة وتنحيف الوجه مفيدة